الضبط الصفي لدى معلمات رياض الأطفالpdf

Classroom management of kindergarten’s teachers

م.م استبرق داود سالم النداوي

أ. م. د الهام فاضل عباس

جامعة بغداد/ كلية التربية للبنات

قسم رياض الأطفال

Abstract

The current study aims to investigate the classroom management of kindergarten’s teachers, to this end, the researchers have designed a scale composed of (26) items to measure the classroom management in accordance with the scientific procedures. It was exposed to group of expert to ensure its validity. By using SPSS software, the items’ reliability was determined through the reliability coefficient test. The Alpha Cronbach value is (0.93) which shows acceptable consistency of reliability. Total of (400) female teachers were chosen randomly from different public kindergartens for the academic year (2016-2017). To analyze the collected data, Pearson correlation coefficient test, T-test, and Cronbach alpha test were used. The findings revealed that teachers in kindergartens have a high level of classroom management, due to this result; the researchers recommended the need to implement a development paragramme addresses the classroom management of kindergartens’ teachers of both public and private kindergartens. Furthermore, the researchers suggested conducting similar studies but address different variables such as public and private kindergartens or make a comparison between male and female kindergartens’ teachers.  

الخلاصة

أن نهضة أي مجتمع من المجتمعات وتقدمه يعتمد على النظم التربوية فيه، فالتربية تؤدي دوراً بارزاً في حركة البناء الاقتصادي والاجتماعي والصحي وعنايتها ببناء الإنسان الذي يعد من أهم العناصر الإنتاجية بإعداده إعداداً متكاملاً والاهتمام بشخصيته من جوانبها كافة.

إنّ معلمة الروضة لابد ان تختلف كثيراً في مواصفاتها وفي نوع مهماتها عن معلمات المراحل الدراسية الأخرى لأنها تتعامل مع أطفال لازالوا بحاجة كبيرة الى الكبار في إشباع معظم حاجاتهم البيولوجية والنفسية ولا زالوا بحاجة الى التوجيه والرعاية والقدوة الحسنة اكثر من المراحل العمرية الأخرى .

لذلك تُعد معلمة الروضة العامل الحاسم في العملية التعليمية وفي مدى فعالية عملية التعلم، وهي عنصر رئيس يتوقف عليه نجاح العملية التعليمية، وفي تحقيق أهدافها الموضوعية .

يهدف البحث تعرف:

  • الضبط الصفي لدى معلمات رياض الأطفال.

وأقتصر البحث على معلمات رياض الأطفال الحكومية في مدينة بغداد للعام الدراسي( 2016-2017) وتحقيقا لأهداف البحث قامت الباحثتان ببناء مقياس الضبط الصفي على وفق الخطوات العلمية لبناء المقاييس النفسية ،فبعد صياغة فقرات المقياس وعددها (26) فقرة ، تم التأكد من صدق المقياس بوساطة عرضه على مجموعة من الخبراء ،وقد ثبتت صلاحيته بعد اجراء بعض التعديلات عليه ،فضلا عن قيام الباحثتان بالتحليل الاحصائي للفقرات بوساطة حساب القوة التمييزية وتبين ان الفقرات جميعها مميزة ودالة احصائيا ،كذلك قامت الباحثتين بإيجاد علاقة درجة الفقرة بالدرجة الكلية للمقياس ،وقد استخدمت الباحثتان الوسائل الإحصائية الاتية : (t-test)ومعامل ارتباط بيرسون ومعادلة الفا كرونباخ.

وتم التأكد من ثبات المقياس بطريقة الفاكرونباخ اذ بلغ معامل الثبات (0،93) وهذا يدل على انّه دال معنويا، وطبق المقياس على عينة بلغ عددها (400) معلمة من معلمات الرياض اختيروا بالطريقة العشوائية البسيطة .

وتوصلت الباحثتان الى النتيجة الاتية :

  • إنّ معلمات رياض الأطفال عينة البحث لديهن مستوى عال من الضبط الصفي .

وفي ضوء نتيجة البحث أوصت الباحثتان ما يأتي :

  • ضرورة اعداد برنامج تنموي يتناول مفهوم الضبط الصفي لدى معلمات رياض الأطفال الأهلي والحكومي.

وفي ضوء نتائج البحث تقترح الباحثتان ما يأتي:

  • إجراء دراسة مماثلة مقارنة بين الرياض الأهلية والحكومية.
  • اجراء دراسة مماثلة مقارنة بين المعلمين من الجنسين كليهما(ذكور واناث).