جدلية الحضور و الغياب في دالية المتنبي (كم قتيل كم قتلت شهيد

د. سناء هادي عباس، الجامعة المستنصرية، قسم اللغة العربية، العراق

http://dspace.univ-ouargla.dz/jspui/handle/123456789/20523

 

يرمز القتيل الناطق في البعد العاطفي للوحة النسيب في مطلع القصيدة إلى المستوى الأول في مستويات جدلية الحضور والغياب فيا لقصيدة. ثم تتشكّل صور تلك الجدلية فيما تلا من أبيات القصيدة في تعارضات وتناقضات ،منها الانفصال المزيف الظاهري عن الحياة والاتصال الجوهري بها وجدلية العبودية والانعتاق وجدلية القيد والانطلاق, وجدلية الذات العليا ,الذات الدنيا . وتصبُّ كل تلك التشكلات الجدلية الحضور والغياب في نطاق دلالة كبرى، هي حرية الوجود الإنساني في صراعه مع عالم مليءٍ بالعوائق.