اشتغال النصوص الموازية في الشعر المغربي دراسة في آليات التوجيه

د. عبد الفتاح شهيد، مختبر البحث في اللغة والأدب والبيئة والثقافة، جامعة الحسن الأول، المغرب

http://dspace.univ-ouargla.dz/jspui/handle/123456789/20526

 

أسعى من خلال هذا المقال إلى إبراز آليات التوجيه والإخفاء التي تمارسها النصوص الموازية في الشعر المغربي، في ضوء الاهتمام الذي أصبحت توليه الدراسات للهامش، والذي كثيرا ما يفاجئنا بإمكاناته الجمالية الكبيرة و طاقاته التعبيرية الخلاقة. وأروم اختبار فعالية النصوص الموازية من خلال نص شعري من القرن الهجري الحادي عشر، لدراسة تجليات الشعرية ومضمراتها، وما تمارسه النصوص من توجيه وتنوير أحيانا ومن إخفاء وتعتيم أحيانا أخرى. وقد انتهيت، من بين ما انتهيت إليه، إلى أن النصوص الموازية كثيرا ما تنحو نحو توجيه القراءة وتسييجها وتوحيدها، مما يستدعي من القارئ التيقظ أمام لعبة الإخفاء والتجلية التي تمارسها.